مناهج دراسية

كل معصية سميت شركا ولم تصل إلى حد الشرك الأكبر فهي شرك أصغر مثل قول

كل معصية سميت شركا ولم تصل إلى حد الشرك الأكبر فهي شرك أصغر مثل قول لولا الله وفلان

كل معصية سميت شركا ولم تصل إلى حد الشرك الأكبر فهي شرك أصغر مثل قول ( لولا الله وفلان ) صواب خطأ، المعصية تقود صاحبها إلى النار إذا لم يتوب، وبعض الاحيان يقع الإنسان في معصية دون أن يشعر، وقد تكون المعصية بالقول او بالفعل، حتى ترتقي إلى حد الشرك الأكبر او الأصغر.

بينما هذا السؤال من حلول الصف الخامس الابتدائي، الفصل الدراسي الثالث الفترة الأولى لعام 1444 هـ، حيث تعتبر مادة العلوم من أفضل المواد الدراسية لسهولة دورسها وسرعة فهمها، وهي من أجمل وأفضل المواد المحبوبة والمرغوبة لدى الطلاب والطالبات، في كل المدارس الخاصّة والعامة بالمملكة العربية السعودية.

أهلاً وسهلاً بكم أبنائي الطلاب والطالبات، في رحاب منصتكم التعليمية منصة (إكليل المعرفة)، نرحب بكم بين زهور الإبداع ورحيق الإخوة وشهد المحبة، ثم نعيد الترحيب بكم جميعاً. ونأمل أن تكون زيارتكم للمنصة فيها الكثير من الفوائد، وتحقيق الغاية المرجوّة من الزيارة، وأن تخرجوا منها بمعلومات صحيحة ومضمونة. من خلال الكادر التعليمي المتخصص في جميع المواد.

عند إجابتك للسؤال عزيزي الزائر الكريم، عليك أن تستعين بالله تعالى، ثم إدخال اسمك وبياناتك المطلوبة في مكانها الصحيح.

كما نسعد بزيارتكم أبنائي الطلاب والطالبات في جميع المراحل الدراسية الأساسي والمتوسط والثانوية.

لذلك فإننا نسعى لحل اسئلة الواجبات والاختبارات بإجابات صحيحة، من أجل تقديم المساعدة لجميع التلاميذ. وتسهيل العملية التعليمية عن بعد. كذلك من أجل أن نكون بيت العلم لجميع الصفوف الدراسية الطلاب والطالبات.

السؤال هو : حدد صحة او خطأ الجملة /الفقرة التالية.

كل معصية سميت شركا ولم تصل إلى حد الشرك الأكبر فهي شرك أصغر مثل قول لولا الله وفلان صواب خطأ 

الإجابة هي: صواب. 

وفي الختام نتمنى لكم مزيداً من التوفيق والنجاح، والمضي قدماً في تحقيق أحلامكم الكبيرة بالتحصيل العلمي. من أجل خدمة بلدكم والارتقاء به بين الأمم كبلد راقي. ونرجوا لكم الحل الصحيح لهذا السؤال: كل معصية سميت شركا ولم تصل إلى حد الشرك الأكبر فهي شرك أصغر مثل قول لولا الله وفلان صواب خطأ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى